تصفح المكفوفين وضعاف البصر

تصفح المكفوفين وضعاف البصر

(مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَاناً سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً) (الفتح 29  )

الموقع  لآلئ حول الرسول مقياس معرفتنا بنبينا الإذاعة المجلة دليل مواقع تواقيع دعاء النبي مدونة الإعجاز العلمي صفحة الفيس بوك المدونة الإنجليزية
 


جديد المواضيع
  الله يخلقلك ووجبت عليك عبادته [ الكاتب : عبدالحميد صلاح - آخر الردود : عبدالحميد صلاح - ]       »     ماذا علينا ان نفعله ونحن فى اي... [ الكاتب : محمدخميس - آخر الردود : محمدخميس - ]       »     أعلم أبا مسعود [ الكاتب : فارس بلا جواد - آخر الردود : فارس بلا جواد - ]       »     ثعلبة بن عبد الرحمن [ الكاتب : فارس بلا جواد - آخر الردود : فارس بلا جواد - ]       »     وصفات طبية خفيفة [ الكاتب : ابو شروق - آخر الردود : ابو شروق - ]       »     صبرا على البلاء [ الكاتب : عبدالحميد صلاح - آخر الردود : عبدالحميد صلاح - ]       »     أضواء على شهر الله المحرم ويوم... [ الكاتب : فارس بلا جواد - آخر الردود : فارس بلا جواد - ]       »     كيف تكون متقيا عمر عبد الكافي [ الكاتب : مصباح - آخر الردود : مصباح - ]       »     جامعة المدينة العالمية بماليزي... [ الكاتب : شيرين - آخر الردود : شيرين - ]       »     قصة وصيام يوم عاشوراء [ الكاتب : عبدالحميد صلاح - آخر الردود : عبدالحميد صلاح - ]       »    
 
العودة   منتدى لأجلك محمد صلى الله عليك وسلم > قسم الأسرة المسلمة > ركن محبات الحبيب صلى الله عليه وسلم

ركن محبات الحبيب صلى الله عليه وسلم يا محبة رسول الله أنصري نبيك

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
 
 
قديم 08-12-2009, 11:16 AM   #1
عزتي في حجابي
مشرفة قسم الأشبال والزهرات وقاعة إجتماع الأعضاء الفاعلين
 
الصورة الرمزية عزتي في حجابي






 

 الحالة الآن

 عزتي في حجابي غير متواجد حالياً

افتراضي نباتات وأشجار...من هنا وهناك

السلام عليكم
هذا ملف وضعته لنجمع فيه معلومات عن مختلف النباتات الموجودة في بلادنا العربية ونستخدمها في بيوتنا.....
وربما تختلف أسماءها من بلد عربي الى آخر
اتمنى تفاعلكم بإضافة أسماء النباتات والأشجار حسب ما تعرفونها به في بلادكم

أبدأ معكم

بــــــــــ


سماق


الطريقة:

هو بودرة خشنة من ثمر شجرة تنبت في الصخور في سوريا وطولها أكثر من مترين وفيها ورق طويل ، لونه يميل إلى حمرة الدم ، ومشرشب الأطراف وله ثمر يشبه العناقيد كثيف هذا الجزء هو المستعمل في الاكل حيث يجفف ويطحن وطعمه حامض جدا مع قليل من الملوحه و لونها رماني او وردي غامق جدا بعد الطحن .


بعض استعمالات السماق :

- يوضع مع الزعتر الناشف والسمسم و نرشه فوق بعض الاكلات واكثرها شهره الاكله الفلسطينيه المسخن او السلطات و منها الفتوش

- وايضا يوضع على الكعك اللبناني المشهور.

- البعض يرشونه فوق البصل مع الشورما .

- ايضا يستعمل فوق الكباب حيث يخلط مع اللبن ويقدم .

- كذلك السمك و خاصة المقلي.

- وبكل تاكيد يعطي طعم لذيذ عند نقعه مع اللحوم او الدجاج للشواء.

اسمه بالعربي و التركي و الفارسي هو السماق.

اما في الدول الاوربية فلأنه محصول شرقي مكتوب على الاكياس سماق ايضا. (sumac)

كما يستخدم للعلاج من اللسعات بمزجه بزيت الزيتون ويوضع على المنطقه المصابه.


************
الحبوب قبل الطحن


**********
الزعتر...
نبات الزعتر




زعتر مطحون



الزعتر.. 3 ألوان لكل منها قصة
يعتبر الزعتر من أشهر المواد الغذائية التي تقدم على فطور الصباح مع زيت الزيتون في بلاد الشام، كما اشتهر بتحضيره كمناقيش في كل من لبنان وسورية.
وأشهر أنواع الزعتر،
الحلبي نسبة إلى مدينة حلب السورية وهناك النابلسي نسبة إلى مدينة نابلس في فلسطين. والمعروف في دمشق أن أول ما يوصى به المسافر إلى مدينة حلب من قبل أصدقائه وعائلته هو أن يجلب لهم معه الزعتر الحلبي وصابون الغار حتى أن الفنان المعروف دريد لحام وفي إحدى مسرحياته اقترح افتتاح معمل للزعتر وصابون الغار في دمشق من كثرة ما أوصاه شخصيات المسرحية عندما كان في مشهد منها يريد السفر إلى مدينة حلب.
وفي ساحة المرجة وسوق البزورية بدمشق هناك عدد من المهتمين بالزعتر ومكوناته وتحضيره في ورش خاصة بهم وأغلبهم جاؤوا من مدينة حلب ومعهم ـعبد القادر سرميني الذي قال »: يتكون الزعتر من الكمون وورق الزعتر الأخضر البري واليانسون وهي المواد الأساسية الداخلة في تركيبته ويعتبر تركيبه دواء شعبيا فهو خلطة بهارات أساسية اشتهرت بها مدينة حلب بسبب قيام المختصين فيها بإضافة منكهات جديدة وصحية للزعتر، حيث أضافوا للخلطة زهرة السماق وهي معروفة بحموضتها الزائدة الطبيعية وهي بديل عن ملح الليمون الصناعي وهناك البعض يضيف لها حب الرمان المجفف أو الفستق السوداني بسبب كونه مقويا ويضم معدن الحديد وهو مفيد للإنسان في الصباح ويضاف له السمسم والكزبرة. والزعتر اشتهر من شخص لشخص أكثر من منطقة لمنطقة، حيث براعة المحضر له هي أساس جودته ولذة طعمه وذلك من خلال تحميصه يوميا.
وللأسف ان الزعتر التي تصنعه الشركات التجارية حالياً يستوعب كمية كبيرة من الغش، فمثلا الكمون بدلاً من إضافته محمصا كزهرة يضاف محمصا مع قشره داخل الزعتر. هناك شركات تضيف له قضامة (حمّص) والنوع الأصلي والممتاز هو المؤلف من ورق زعتر بري وفستق سوداني محمص وكمون ويانسون وشمرة وكزبرة وسمسم محمص وحب الرمان المجفف الذي يعطي حموضة طبيعية أو زهرة السماق. هنا الغش من قبل الشركات ببدائل أرخص ثمنا وحب الرمان المجفف يعطي حموضة وهو فاتح شهية في الصباح وزهرة السماق تعطي اللون الأحمر وحامضها طبيعي تماما وهنا يكون قد أصبح لدينا خلطة طبيعية منشطة في الصباح ومع زيت الزيتون صاحب الفوائد المعروفة يشكل وجبة غنية ومفيدة للإنسان.
وقد اشتهرت بتحضير الزعتر الجيد عوائل وأشخاص معينون فالزعتر في حلب يسمى بأسماء العائلات، ومن أهم من اشتهر بها عائلة القبرصي وزعتر ناصر وياسر سرميني اشتهر بحلب انه يحمص الزعتر يوميا قبل أن يبيعه ليشتريه الزبون طازجا تماما مثل تحميص البن اليومي ولديه محمص كامل يشتري منه الناس زعترا محمصا. وكان هناك شخص من آل القبرصي يلبس لباسا شعبيا مع طربوش وكان يبيع يوميا حوالي 20 كيلوغرام زعتر ولا يقبل ببيع كمية أكبر حتى يبقى محافظا على جودته وشهرته. وهناك زعتر نابلس، لكن حلب أخذت شهرة اكبر بسبب الإضافات والنكهات التي أعطت الزعتر خصوصية في المدينة.
ويفضل تناول الزعتر طازجا بشكل دائم وليس مغلفا حتى أن ربات البيوت يستطعن تحضير الزعتر في منازلهن ـ يتابع سرميني ـ بوجود المواد الأولية الداخلة في تركيبه، حيث تقوم بتحميص المكونات على حرارة هادئة ومن ثم تطحن المكونات المحمصة فيصير لديها زعتر ممتاز وأفضل من الزعتر المعبأ والتجاري.
وحول اختلاف ألوان الزعتر قال عبد القادر:
هناك ثلاثة ألوان للزعتر هي: الأخضر والأشقر والأحمر،
فالأشقر تكون فيه نسبة القضامة أي الحمص زائدة وسعره رخيص والبعض يضيف البندق المحمص من باب البطر الزائد؟!... فيصير لونه غامقا والسمسم تستخدمه بعض المناطق مقشورا ويفضل استخدامه بقشره محمصا بحيث تكون التوابل كلها محمصة فتكون النكهة أفضل،
أما الأخضر فيكون من دون زهرة السماق وحب الرمان وتشتهر به مدينة نابلس بفلسطين
والأحمر بسبب إضافة زهرة السماق له ومن دون إضافة الملح أو ملح الليمون كونه حامضا صناعيا لا ينصح بإضافته للمواد الغذائية.
وحول إمكانية كشف الزعتر الأصلي من المغشوش قال عبد القادر:
الكشف بين المغشوش والأصلي يعتمد على المذاق بشكل أساسي، فالشخص الذواق يكتشف الأصلي من المغشوش من نكهته أما غير الذواق فأنصحه بشراء كمية قليلة من الزعتر الطازج وقبل تناوله عليه أن يعرضه لحرارة لكي تسحب الرطوبة منه ولا يفضل تخزينه لفترات زمنية طويلة وحتى إذا كان مغلفا يفضل أن يكون بعبوات صغيرة حتى يبقى طازجا لان مواده الأساسية سريعة العطب، خاصة مع وجود مواد استهلاكية بجوار الزعتر.
هناك من يضيف لخلطة الزعتر الجاهزة مكسرات كزينة ومنها الفستق الحلبي المبشور واللوز المطحون والبندق المطحون أيضاً. ويؤكل الزعتر مع الزيت أو يحضر كمناقيش في لبنان وفي سورية، لكن تختلف المناقيش في البلدين، فالمناقيش اللبنانية تكون خضراء ناعمة بينما في سورية يضاف إليها السمسم وهو مفيد للمعدة صباحا فيكون لون المناقيش بنيا فاتحا ويستخدم الزعتر كساندويتش للتلاميذ في المدارس. وفي دمشق لا يهتمون كثيرا بتحضير الزعتر، لكنهم يوصون عليه المسافرين إلى حلب، فهناك محلات تختص ببيع المنتجات التقليدية مثل الزعتر والصابون الحلبي الغار.
**************



**********************
**********************
موضوع : نباتات وأشجار...من هنا وهناك  المصدر : منتدى لأجلك محمد صلى الله عليك وسلم
التوقيع




التعديل الأخير تم بواسطة عزتي في حجابي ; 01-24-2011 الساعة 04:44 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
 
 
 
 
قديم 08-13-2009, 03:09 AM   #2
ام يوسف
عضوة مؤسسة نتمنا عودتها للنصرة





 

 الحالة الآن

 ام يوسف غير متواجد حالياً

افتراضي

السلام عليكم

جزاكِ الله خيرا غاليتى

موضوع جميل ومميز

بالنسبة للعشبتين التي تكلمتى عنهما

السماق والزعتر

فلهم نفس الاسماء فى مصر

وان كان استخدامنا لهم قليل لعدم توفره بكثرة



من الاعشاب التي نستخدمها كثيرا بمصر

الحبهان



اسمائه العربيه:
حب الهال, حب الهان, حبهان, هال, هيل
حَبَّهَان, حَبُّ الهال, حَبُّ الهان,




الحبهان شجيرة دائمة بجذر بدين سميك بعلو من (2 الى 5 ) متر , ( 6 إلى 12 ) قدم.

الحبهان هو إحد التوابل القديمة جدًّا في العالم , وهو نبات عطري لاذع.

وأصله من الشرق حيث ينمو بريا في الغابات الغربية في جنوبي الهند ,
و سريلانكا , وهو يخص عائلة الزنجبيل.

اليوم الحبهان يُزرَع في الهند , نيبال , سريلانكا , غواتيمالا ,
المكسيك , تايلاند و أمريكا الوسطى والصين وتنزانيا.

تزرع الهند معظم حبهان العالم , وتستهلك نصف المحصول محليا

ابتداءًا من القرن الرابع قبل الميلاد الحبهان اُسْتُخدِمَ في الهند كعشب علاجي.

المصريون القدماء استعملوا بذور الحبهان كمنظف اسنان وذلك بمضغه,


استخدم الرومانيون الحبهان لمكافحة أوجاع المعدة بعد ولائمهم ,
هذا بالاضافه الى استخدامهم له في الاطعمه والعطور.


وفي القرن الثالث عشر , وفي جبال الألب الشمالية ,
الحبهان كان العلاج الطبي المقبول لمكافحة الأمراض الهضمية المختلفة.

وفي إيطاليا في القرن السابع عشر
كان الحبهان معتبرًا شيء جيد لخلطه مع القهوة.


في السويد أصبح الحبهان توابل شعبية أكثر من القرفة.

اما في البلاد العربية فيضاف الحبهان الى القهوة ,



أوراقه الجالسة ملساء وتستدق عند طرفها،
ويصل طولها إلى حوالي 15 - 20 سم،
وأزهارها صفراء فى نورات طرفية،


أما الثمرة فهي كبسوله تنشأ من مبيض سفلي ثلاثي الأضلاع تقريبا،
وغلافها الأصفر المخضر جاف
ويحتوى على ثلاثة مساكن بها بذور صغيرة سوداء متماسكة.

وهو يُغَش كثيرًا و هناك بدائل أقل جودة من النباتات المتعلقة بالحبهان ,
مثل حبهان صيام , حبهان نيبال , حبهان جاوة, و الحبهان الشاذ.


الحبهان الهندي معروف في نوعيتين رئيسيتين:
حبهان مالابار و حبهان مايسور.


نوع مايسور مضلع و ثلاثة زوايا
, لديه طعم أثقل قليلاً لكنه يحتفظ بلونه الأخضر لمدة أطول.

نوع مالابار, مستدير متناسق القوام , لديه طعم ناعم لطيف.

ما يستخدم : البذور.

المكونات النشيطة:
تحتوي البذور و القرون على زيت متطاير يستَخدم في العطور و كمنشط.
يحتوي الزيت المتطاير على تيربينيز, تيربينيول و سينيول.


خواص علاجية منسوبة للحبهان:

منشط و طارد للريح , و قد اُستُخدِمَ كعلاج هضمي منذ أزمنة سحيقة ,
منشط معدي , فاتح للشهية , منشط هضمي ,
شكاوى المعدة , التقيؤ , الغثيان , التجشؤ.

لعلاج عسر الهضم و الانتفاخ باضافة اعشاب اخرى.

مطهر رئوي , الالتهاب الرئوي , معرق , طارد للبلغم ,
الربو , الصفراء , البرد , الكحة , الإسهال , الصداع ,
التبول لا إرادي , اضطرابات التنفس, التهاب المثانة , سلس البول.

مسكن لمغص المسهلات ومعطر للفم ,
كما يستعمل الحبهان ومركباته كمنبه للقلب ,
يكسب الأطعمة مذاقاً خاصاً فاتحا للشهية.

التعديل الأخير تم بواسطة عزتي في حجابي ; 01-25-2011 الساعة 08:47 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
 
 
 
 
قديم 08-13-2009, 06:21 AM   #3
أسيرة واميرة
أسد النصرة بالمنتدى
 
الصورة الرمزية أسيرة واميرة





 

 الحالة الآن

 أسيرة واميرة غير متواجد حالياً

افتراضي

الله يعطيك العافيه
أختي عزتي في حجابي

موضوع رائع ومميز
التوقيع




أسيـــــــ و اميرة ــــــــــــــــــرة


التعديل الأخير تم بواسطة عزتي في حجابي ; 01-19-2011 الساعة 06:26 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
 
 
 
 
قديم 08-14-2009, 02:43 PM   #4
عزتي في حجابي
مشرفة قسم الأشبال والزهرات وقاعة إجتماع الأعضاء الفاعلين
 
الصورة الرمزية عزتي في حجابي






 

 الحالة الآن

 عزتي في حجابي غير متواجد حالياً

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام يوسف مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
وعليكم السلام

جزاكِ الله خيرا غاليتى
وإياكِ أخيتي

موضوع جميل ومميز
مرورك هوالجمل
وإنما هومن تميزكم بارك الله فيكم

بالنسبة للعشبتين الى تكلمتى عنهم
نعم؟!

السماق والزعتر

فلهم نفس الاسماء فى مصر
نعم

وان كان استخدامنا لهم قليل لعدم توفره بكثرة



من الاعشاب اتي نستخدمها كثيراً بمصر

الحبهان



اسمائه العربيه:
حب الهال, حب الهان, حبهان, هال, هيل
حَبَّهَان, حَبُّ الهال, حَبُّ الهان,





الحبهان شجيرة دائمة بجذر بدين سميك بعلو من (2 الى 5 ) متر , ( 6 إلى 12 ) قدم.

الحبهان هو إحد التوابل القديمة جدًّا في العالم , وهو نبات عطري لاذع.

وأصله من الشرق حيث ينمو بريا في الغابات الغربية في جنوبي الهند ,
و سريلانكا , وهو يخص عائلة الزنجبيل.

اليوم الحبهان يُزرَع في الهند , نيبال , سريلانكا , غواتيمالا ,
المكسيك , تايلاند و أمريكا الوسطى والصين وتنزانيا.

تزرع الهند معظم حبهان العالم , وتستهلك نصف المحصول محليا

ابتداءًا من القرن الرابع قبل الميلاد الحبهان اُسْتُخدِمَ في الهند كعشب علاجي.

المصريون القدماء استعملوا بذور الحبهان كمنظف اسنان وذلك بمضغه,


استخدم الرومانيون الحبهان لمكافحة أوجاع المعدة بعد ولائمهم ,
هذا بالاضافه الى استخدامهم له في الاطعمه والعطور.


وفي القرن الثالث عشر , وفي جبال الألب الشمالية ,
الحبهان كان العلاج الطبي المقبول لمكافحة الأمراض الهضمية المختلفة.

وفي إيطاليا في القرن السابع عشر
كان الحبهان معتبرًا شيء جيد لخلطه مع القهوة.


في السويد أصبح الحبهان توابل شعبية أكثر من القرفة.

اما في البلاد العربية فيضاف الحبهان الى القهوة ,



أوراقه الجالسة ملساء وتستدق عند طرفها،
ويصل طولها إلى حوالي 15 - 20 سم،
وأزهارها صفراء فى نورات طرفية،


أما الثمرة فهي كبسوله تنشأ من مبيض سفلي ثلاثي الأضلاع تقريبا،
وغلافها الأصفر المخضر جاف
ويحتوى على ثلاثة مساكن بها بذور صغيرة سوداء متماسكة.

وهو يُغَش كثيرًا و هناك بدائل أقل جودة من النباتات المتعلقة بالحبهان ,
مثل حبهان صيام , حبهان نيبال , حبهان جاوة, و الحبهان الشاذ.


الحبهان الهندي معروف في نوعيتين رئيسيتين:
حبهان مالابار و حبهان مايسور.


نوع مايسور مضلع و ثلاثة زوايا
, لديه طعم أثقل قليلاً لكنه يحتفظ بلونه الأخضر لمدة أطول.

نوع مالابار, مستدير متناسق القوام , لديه طعم ناعم لطيف.

ما يستخدم : البذور.

المكونات النشيطة:
تحتوي البذور و القرون على زيت متطاير يستَخدم في العطور و كمنشط.
يحتوي الزيت المتطاير على تيربينيز, تيربينيول و سينيول.


خواص علاجية منسوبة للحبهان:

منشط و طارد للريح , و قد اُستُخدِمَ كعلاج هضمي منذ أزمنة سحيقة ,
منشط معدي , فاتح للشهية , منشط هضمي ,
شكاوى المعدة , التقيؤ , الغثيان , التجشؤ.

لعلاج عسر الهضم و الانتفاخ باضافة اعشاب اخرى.

مطهر رئوي , الالتهاب الرئوي , معرق , طارد للبلغم ,
الربو , الصفراء , البرد , الكحة , الإسهال , الصداع ,
التبول لا إرادي , اضطرابات التنفس, التهاب المثانة , سلس البول.

مسكن لمغص المسهلات ومعطر للفم ,
كما يستعمل الحبهان ومركباته كمنبه للقلب ,
يكسب الأطعمة مذاقاً خاصاً فاتحا للشهية.



جزاك الله كل خير
اختي أم يوسف على هذه الإضافة القيمة التي زادت من قيمة الموضوع
فعلاً نحن أيضاً عندنا(في فلسطين وأظن في عموم بلاد الشام) يسمى الهال أو الهيل
تحياتي المعطرة
__________________


الله يعطيك العافيه

موضوع رائع ومميز
يامرحباً بمن أتى
حياك الله أخيتي أسيرة وأميرة
بمرورك نوَّر الموضوع
:d
التوقيع




التعديل الأخير تم بواسطة عزتي في حجابي ; 01-24-2011 الساعة 04:53 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
 
 
 
 
قديم 08-19-2009, 08:45 PM   #5
بنت الإسلام
محبة الأشبال والزهرات
 
الصورة الرمزية بنت الإسلام






 

 الحالة الآن

 بنت الإسلام غير متواجد حالياً

افتراضي

التوقيع

اللهم صل وسلم علي خير الأنــام محمـ ـد رسول الله ♥
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
 
 
 
 
قديم 08-19-2009, 10:16 PM   #6
عزتي في حجابي
مشرفة قسم الأشبال والزهرات وقاعة إجتماع الأعضاء الفاعلين
 
الصورة الرمزية عزتي في حجابي






 

 الحالة الآن

 عزتي في حجابي غير متواجد حالياً

افتراضي

مرورك هو الأروع غاليتي بنت الإسلام
التوقيع



    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
 
 
 
 
قديم 09-05-2009, 06:44 PM   #7
عزتي في حجابي
مشرفة قسم الأشبال والزهرات وقاعة إجتماع الأعضاء الفاعلين
 
الصورة الرمزية عزتي في حجابي






 

 الحالة الآن

 عزتي في حجابي غير متواجد حالياً

افتراضي

السلام عليكم
اليوم أحضرت لكم ما يلي
تفضلوا



الحبة السوداء ، حبة البركة ، الكمون الاسود ، القزحة ، الشونيز ، شونياز ، بالكالونجي الاسود ، الكراوية السوداء

Nigella sativa , Black Cumin










عشبة حولية تعلو 30 سم ، لها ساق منتصبة متفرعة وأوراق دقيقة عميقة القطع وازهار زرقاء إلى رمادية وقرون وبذور مسننة ، موطنها غربي آسيا ، تزرع في كثير من أنحاء آسيا ومنطقة البحر المتوسط لبذورها وكنيته حدائق . تجمع البذور عندما تنضج .

تحتوي البذور على 40% من الزيت الثابت واحد من الصابونينات ( الميلانتين ) وحوالي 1.4% من الزيت الطيار .

زيت حبة البركة تحتوي على العديد من الاحماض الدهنية الاساسية
تحتوي حبة البركة على مادة Nigellone وهي أحد مضادات الأكسدة الطبيعية وكذلك الجلوتاثيون .
تحتوي بذور حبة البركة على حمض الأرجينين .

وقد عثر على الحبة السوداء في قبر توت عنخ آمون ، وقد أورد دستورديرس الطبيب الاغريقي ( طبيب يوناني شهير عاش في القرن الأول الميلادي ) أن بذور الحبة السوداء تؤخذ لعلاج الصداع والنزلة الانفية والم الاسنان والديدان المعدية ، كما تؤخذ بكميات كبيرة كمدر للبول وللحض على الحيض وزيادة درّ الحليب .

ورد حديث في صحيح البخاري عن عائشة - رضي الله عنها - أنه قالت: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم: " إن هذه الحبة السوداء شفاء من كل داء إلا السام، قلت: وما السام؟ قال الموت ".

على غرار كثير من اعشاب التوابل الطهيّة ، تفيد بذور الحلبة السوداء الجهاز الهضمي وتلطف ألم المعدة وتشنجاتها وتخفف الريح وانتفاخ البطن والمغص . كما أن البذور مطهرة .

وكانت حبة البركة تستعمل منذ القدم في تتبيل الفطائر لتكسبها الطعم الشهي ، كما تخلط مع العسل الاسود والسمسم بعد سحقها حلاوة تؤخذ على الريق كمقوية ومنبهة وطاردة للبلغم ولمقاومة شدة البرد في الشتاء القارص وزيادة المناعة ضد نوبات البرد والربو .

وقال عنها ابن سينا صاحب القانون : " و الشونيز ( حبة البركة ) حريف مقطع للبلغم جلاء ويحلل الريح والنفخ وتنقيته بالغة ويوضع مع الخل على البثور اللبنية ويحل الاورام البلغمية والصلبة ومع الخل على القروح البلغمية والجرب المتقرح ، وينفع من الزكام وخصوصآ مسحوقآ ومجعولآ في صرة كتان ، يطلى على جبهة من به صداع . وإذا نقع في الخل ليلة ثم سحق واعطي للمريض يستنشقه نفع من الاوجاع المزمنة في الرأس . لقتل الديدان ولو طلاء على السرة ، ويدر الطمث إذا استعمل أيامآ ويسقى بالعسل والماء الحار للحصاة في المثانة والكلى " .

وجاء في تذكرة داود عن حبة البركة : " استعمال حبة البركة كل صباح مطبوخة بالزبيب يحمر البشرة ويصفيها ورماده يقطع البواسير طلاء وإن طبخ بزيت الزيتون وقطر الزيت في الاذن شفى من الزكام أو دهن به مقدم الرأس منع انحدار النزلات ومع الحنظل والشيح يخرج طفيليات البطن طلاء على السرّة وهو ترياق السموم حتى أن دخانه يطرد الهوام " .

وإذا طبخت حبة البركة بعد سحقها مع زيت الزيتون ولبان ذكر زادت قوة الباه بعد اليأس .
وإدمان شربها يدر البول والطمث واللبن .
ويستخرج من بذرها زيت يوضع منع 5 نقط فقط على القهوة فتهدأ الأعصاب المتوترة ، ويفيد للسعال العصبي والنزلات الصدرية .
وينبه الهضم ويدر اللعاب ويطرد الرياح والنفخ ويدر البول والطمث .
وإذا طبخت حبة البركة بالخل وتمضمض بماء مطبوخها بادرآ نفع وجع الأسنان عن البرد .

وإستخلص من حبة البركة بطب الإسكندرية مادة أسموها " نيجلون " من اسمه اللاتيني " نيجلاستيفا " وهذه المادة تعالج أزمات الربو والسعال الديكي .
كما إستعملت حبة البركة قي علاج أمراض المرارة والكبد . والأفضل إستعمال حبة البركة كاملة .

هناك ابحاث تشير إلى أن للحبة السوداء خصائص مضادة للسرطان ، ومقوية للجهاز المناعي الذي يدافع عن الجسم ضد الجراثيم والفيروسات .



يقول الدكتور جابر سالم في جامعة الملك سعود بالرياض :

" إن زيت الحبة السوداء الموجود بالأسواق السعودية ليس له قيمة علاجية تذكر " . ويقول : " إن التجار والمصنعين لهذا الزيت يقومون بتحميص الحبة السوداء ، ثم يكبسون البذور ، فيحصلون على الزيت الثابت ، ونسبة بسيطة جدآ من الزيت الطيار ، وذلك لأن الزيت الطيار يتبخر عند تحميص البذور "

وينصح الدكتور جابر بعدم استخدام الزيت الثابت ، واستعمال الحبة السوداء كما هي ، حيث يمكن سحقها واستعمالها فورا بعد السحق مباشرة . وينصح كذلك بعدم سحقها وتركها ، لأن الزيت الطيار - وهو المادة الفعالة - يتطاير بعض السحق . ويمكن استخدام مسحوق الحبة السوداء مع العسل ، واستعمالها في حينه ، أو تسف مع الماء أو الحليب . وهذا هو الاستعمال الأمثل للحبة السوداء .

وأبسط طريقة لتناول الحبة السوداء تكون بوضع ملعقة من الحبة السوداء على صحن يحتوي على اللبن ( الزبادي ) ويغمر بزيت الزيتون . فذلك من أنفع أطباق الفطور في الصباح أو العشاء .

يمكننا تلخيص فوائد و استخدامات الحبة السوداء :

- حبة البركة تساعد على الاحتفاظ بحرارة الجسم الطبيعية
- تساعد حبة البركة على إدرار اللبن
- حبة البركة لها تأثير محفز على جهاز المناعة
- حبة البركة غذاء صحي ومهم ومفيد للطفل والمرأة وكبير السن نظرآ لإحتوائها على مواد غذائية متنوعة



===============
===============



السمسم








السّمسم نبات عشبي حولي يعرف باسم (سمسم أو جلجلان ) ، وله عدة أسماء عربية أخرى كـ سليط وشيراج ، يبلغ طول نبتة السمسم حوالي متر ، وهي ذات اوراق سفلية متقابلة وعلوية متبادلة مفردة بسيطة حادة شبه مكتملة الحافة ، وأزهارها إبطية مفردة ،
ثمرة النبات عبارة عن كبسولة تمتلىء بالبذور الصغيرة ذات اللون البني او اللون الابيض وقد يوجد السمسم مقشوراً في بعض الاسواق .

تحتوي بذور السمسم زيت ثابت تتراوح نسبته ما بين 41- 63% وتتوقف نسبة الزيت على الصنف ومنطقة الزراعة والعوامل المناخية. كما تحتوي البذور على بروتينات بنسبة 26% وسكريات بنسبة 12-13% ومعادن بنسبة 8/5% وحمض الاوكزاليك بنسبة ,252% وفيتامينات بنسبة 015. 26.% وكمية من الماء بنسبة 74% وتحتوي البروتينات على احماض امينية متعددة مثل حمض الغلوتميك والارجنين والليوسين فنايل الانين والفالين والايزوليوسين والثريونين والتايروستين والمثيونين واللايزين والهستدين والتريثوفان والسستين ؛ ولذلك تعتبر بذور السمسم من اغنى البذور بهذه الاحماض التي لها تأثيرات هامة في جسم الانسان.

أما زيت السمسم الثابت وهو المستعمل على نطاق واسع فيتكون من جلسريدات دهنية متنوعة تحتوي على احماض دهنية مشبعة وغير مشبعة بالهيدروجين وتوكوفيرولات (مجموعة فيتامين ه) وشحميات فسفورية مثل فسفو أيزو نتيد وفسفاتيديل ايثانول أمين وفسفا تيديل كولين وكذلك استيرولات والتي تشمل بيتا سيتوسترول وكامبسترول وستجماسترول.

كما يحتوي الزيت على سيسامين وسيسامولين وسيسامول واهم الاحماض الموجودة في زيت السمسم هي حمض اللينولنيك وحمض الاولنيك وحمض اللينولينيك وحمض البالمتيك وحمض الاستياريك وحمض الارشيديك.

السمسم في الطب القديم




استعمل السمسم منذ آلاف السنين فقد ذكر في وصفات فرعونية حيث ذكر في بردية ايبرز الطبية وذلك ضمن لبخة نافعة لازالة آلام الركبة وكدواء قابض، وعثر العلماء على عدة رسومات في مقبرة رمسيس الثالث تؤكد لنا اسم السمسم حيث وجدوا اسمه آنذاك (شمشم) وقد وجدت عدة اكواب مملوءة ببذور السمسم في احدى مقابر طيبة، وتأكد العلماء ان الفراعنة عرفوا زراعة السمسم واستخرجوا من بذوره الزيوت واستعملوها في الغذاء والعلاج وصناعة بعض مواد التجميل.وقد قال ابن سينا في السمسم "السمسم ملين معتدل الأسخان، نافع للشقاق والخشونة والطحال، ملين شراباً وطلاءً ويطول الشعر خصوصاً عصارة شجره وورقه، يحلل الاورام الحادة، نافع على حرق النار. اذا شرب دهنه يذهب الكحة البلغمية والدموية خاصة بنقيع الصبر وماء الزبيب. يضمد به غلظ الاعصاب، ينفع على ضربات العين وورمها، جيد لضيق النفس والربو. نافع للقولون ونقيع السمسم شديد في ادرار الحيض.

وقال عنه ابن البيطار "السمسم نافع للشقاق شراباً وطلاءً ومسمن. نافع لضيق النفس والربو وقال عنه داود الانطاكي "السمسم حار رطب ويعرف زيت السمسم بالسيرج وتبقى قوته سبع سنين وهو مفيد في التسمين واصلاح الكلى ويزيل السعال المزمن اذا طبخ في الرمان، ويصفى الصوت ويزيل خشونة الرئة والصدر والحكة والجرب ولولا افساده لم يفصله شيء في اذهاب الحكة. يحلل الربو وضيق النفس ومن السعال والقروح".


السمسم في الأبحاث العربية المعاصرة





كشف بحث علمي أجراه الباحث البروفيسور" كمال الدين حسين طاهر " المدرس في جامعة الملك سعود بالرياض أن قوة مركبات مواد زيت السمسم تتفوق على محتويات عقـار" فياجرا " الذي أنتجته شركة فايز الأمريكية مطلع عام 1999 لعلاج الضعف الجنسي ، وأنه خالٍ تماماً من أية مضاعفات أو أخطار صحية يمكن أن تنعكس على متعاطيه.

وكان البروفيسور كمال الدين قد أجرى دراسة دقيقة عن زيت السمسم، وحصل على براءة محكمة دولياً. وأظهرت الدراسة أن زيت السمسم العسيري والذي يتم انتاجه بالطرق التقليدية البسيطة في معاصر منطقة عسير يحتوي على الأحماض الدهنية مثل: حمض اللينو لئيك والأولولتيك، وهي أحماض تساعد على بناء أغشية الخلايا وإنتاج مادتي البروستجلندين والبروستا سايكلين، وهما المادتان المساعدتان في علاج الضعف الجنسي.

يقول الباحث في حديث خاص : يستخرج الزيت من بذور نبات السمسم، وهو مقاوم للأكسدة، ويحتوي على أحماض دهنية مشبعة وغير مشبعة بالهيدروجين، وتصل نسبة الأحماض غير المشبعة إلى 79.5% وتصل نسبة حامض اللينو لئيل منفرداً إلى 47% من مجمل مكونات الزيت، ويعتبر هذا الحمض من المواد الأساسية التي يحتاجها الجسم لتشييد وبناء الأغشية الخارجية للخلايا، وتشييد الشحيمات الفسفورية التي تعتبر العمود الفقري في أغشية الخلايا وأغذية النخاعين في الأعصاب والعصبونات ، كما تساهم في إنتاج الطاقة وتنشيط عملية الأيض في متقررات الخلايا، ويقوم الجسم بتحويل حامض " لينولئيل " بواسطة الأنزيمات لحمض " أركيدونيل " والذي يقوم الجسم بتحويله لمواد تسمى " الموثينات البروستغلندينات " من أهمها مادة بروستاتايكلين ؛ كما يقوم بتحويله إلى مواد أخرى تسمى" الليوكوترايينات " ومن أهمها مادة" ليوكوترايين ب -4 " أحد المواد الأساسية لتنشيط الخلايا المناعية ومناعة الجسم عموماً.

كما يحتوي زيت السمسم على بعض مانعات الأكسدة الطبيعية مثل فيتامين هـ ، كما يحتوي على مواد لا توجد في أي زيت آخر مثل مواد سيسامين وسيسامولين وسيسامول.

ويتابع البروفيسور : إن نقص حمض لينوليك في الجسم يؤدي إلى حدوث اضطرابات عصبية وأمراض جلدية مثل التشققات والإكزيما ومرض التقرن الجريبي الجلدي، ويحتاج الأشخاص فوق العاشرة لما مقداره 6 جرامات من هذا الحمض يومياً، أما الأطفال دون العاشرة فيتراوح احتياجهم ما بين 4-8 جرامات يومياً، وعلى العموم فإن 15 ملليلتر من زيت السمسم يومياً تغطي هذا الاحتياج، أي ملعقة كبيرة يمكن اضافتها للأغذية اليومية.

ويضيف : من خلال بحوثنا العلمية التجريبية بقسم علم الأدوية بكلية الصيدلة في جامعة الملك سعود بالرياض اكتشفنا قدرات متعددة لزيت السمسم، فهو قادر على زيادة تصنيع مادة بروستاسايكلين المسؤولة عن التنشيط الجنسي لدى الذكور، ويمنع تكدس الصفيحات الدموية، ويساعد على الوقاية من حدوث التخثرات والجلطات الدموية في كل من الأوردة والشرايين وخصوصاً الشريان التاجي في القلب مما يفيد مرضى الذبحات الصدرية، ويخفض ضغط الدم الشرياني، ويضعف مستقبلات الفا ـ 1 الأدرينلية المسؤولة عن ارتفاع ضغط الدم، وينشط مستقبلات بيتا - 2 الأدرينلية ذات القدرة الفائقة على توسعة الأوعية الدموية والشعب والقصبات الهوائية الرئوية مما يساعد في منع حدوث نوبات الربو الأزمة.

إضافة إلى ماسبق يقوم زيت السمسم بالمساعدة على الوقاية من حدوث القرح المعدوية والعفجية الاثني عشرية ، والمساعدة في تنشيط افراز البويضات وزيادة نسبة الإخصاب، ومساعدة الكيسة الأريمية العلقة على الإنغماس في الرحم، وتقليل حالات الاجهاض المبكر في الأيام الأولى من الحمل.

كما أنه لا يشكل أي تهديد ولا يحمل أي آثار جانبية ضارة بصحة الجنين عند تعاطيه أثناء الحمل. إضافة إلى قدرته في إفراز أملاح الصفراء من المرارة مما يساعد على هضم الأغذية الدهنية بصورة تمكن الجسم من الاستفادة منها كاملاً، وتساعد على امتصاص الفيتامينات الدهنية مثل فيتامينات أ.د.هـ كما أنه لا يؤدي إلى زيادة نسبة الكوليسترول أو الجلوكوز في الدم .

****
ويعتبر السمسم

مكون اساسي في معجنات المخمر و الملاتيت و كعك العيد
و تشكل مع الزعتر الناشف المطحون الدقه اللذيذه التي لا يخلو بيت فلسطيني منها

كما و تستخدم في تزيين الخبز و المعجنات بأنواعه


ناهيك عن كونها تطحن لعمل الطحينه التي تشتهر بها مدن فلسطينكما ويصنع منه
التوقيع




التعديل الأخير تم بواسطة عزتي في حجابي ; 01-24-2011 الساعة 05:01 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
 
 
 
 
قديم 09-24-2009, 06:21 PM   #8
عزتي في حجابي
مشرفة قسم الأشبال والزهرات وقاعة إجتماع الأعضاء الفاعلين
 
الصورة الرمزية عزتي في حجابي






 

 الحالة الآن

 عزتي في حجابي غير متواجد حالياً

افتراضي الحناء





عُرِفَت الحنّاء منذ القِدم. فقد استعملها الفراعنة في أغراضٍ شتى، إذ صنعوا من مسحوق أوراقها معجونةً لتخضيب الأيدي وصباغة الشعر وعلاج الجروح. كما وُجِد كثير من المومياء الفرعونية مخضّبة بالحنّاء. واتّخذ الفراعنة عطرًا من أزهارها. ولها نوع من القدسيّة عند كثير من الشعوب الإسلامية، إذ يستعملونها في التّجميل بفضل صفاتها الممتازة، فتُخضّب بمعجونها الأيديّ والأقدام والشعر، كما يفرشون بها القبور تحت موتاهم.
نبتة الحنّاء شُجيرة من الفصيلة الحنّائية حوليّة أو معمّرة، تمكثُ حوالي ثلاث سنوات وقد تمتدّ إلى عشرة. مستديمة الخضرة، غزيرة التّفريع، يصل طولها إلى ثلاثة أمتار. ونبات الحنّاء شجيّري مُعمّر وله جذور وتديّة حمراء وساقه كثيرة الفروع ، والأفرع جانبية وهي خضراء اللّون وتتحوّل إلى البنّي عند النضج. وأوراق الحنّاء بسيطة جلديّة بيضاوية الشكّل بطول 3-4 سم، بيضيّة أو ستانية عريضة، متقابلة الوضع، بلونٍ أحمر خفيفٍ أو أبيض مصفّر. والأزهار صغيرة بيضاء لها رائحة عطرية قوية ومميّزة. والثمرة علبةٌ صغيرةٌ تحوي بذورًا هرمية الشّكل. وشجرة الحنّاء لها صنفان يختلفان في لون الزهر كالصنفِ "ألبا" ذي الأزهار البيضاء، والصنف "منياتا" ذي الأزهار البنفسجية. ومن أصناف الحنّاء: البلدي، الشامي، البغدادي، والشّائكة.
جنوب غربي آسيا هو الموطن الرّئيسي للحنّاء، فهي تحتاج لبيئةٍ حارةٍ. لذا فهي تنمو بكثافةٍ في البيئات الاستوائية لقارّة إفريقيا فضلاً عن جنوب شرق آسيا. كما انتشرت زراعتها في بلدان حوض البحر الأبيض المتوسط.
وأهم البلدان المُنتجة لها: مصر والسودان والهند والصين.
تحتوي أوراق الحنّاء على موادٍ غليكوسيدية مختلفة، أهمّها المادة الرّئيسة المعروفة بإسم اللاّوسون، وهي المسؤولة عن التأثير البيولوجي طبيًا وكذلك مسؤولة عن الصّبغة واللون البني المِسوَد.
تزداد كمّية المواد الفعّالة، وخاصّة مادة اللاوسون، في أوراق الحنّاء كلّما تقدم النبات في العمر. فالأوراق الجديدة تحتوي على كمّياتٍ قليلةٍ من هذه المواد عن مثيلتها المُسنة. والجزء المُستعمل من نبات الحنّاء عادةً الأزهار والأوراق والأغصان والبراعم الحديثة النّمو.
لا يُستعمل الحنّاء طبيًا في أوروبا وأمريكا الشّمالية، ولكنّ في الطب الشعبي أو الطّب التقليدي يُستعمل الحنّاء خارجيًا في غسولات الوجه والشّعر. والحنّاء يُستخدم كصبغةٍ منذ آلاف السّنين. فالتّقاليد والعادات في أغلب مُجتمعات إفريقيا وجنوب وشرق آسيا وكذلك في الدول العربية والإسلامية تستعمله في صبغ الشّعر وطلي الأظفار والأقدام وراحة الأيدي وظهورها.
انتشر استعمال واستخدام الحنّاء لصبغ الشعر والنّقش به على الأيدي والأرجل في السّنين الأخيرة في أوروبا وأمريكا الشمالية، ممّا جعل الشّركات الأمريكية والأوروبية لصناعة مستحضرات التجميل تتنافس لإنتاج العديد من مركّبات التجميل التي يدخل في صناعتها أوراق الحنّاء. وكذلك شاع العديد من صبغات الحنّاء للشعر وذات الألوان المختلفة، من اللّون الأشقر حتى اللّون الأسود أو الدّاكن، ويُغلّف الحنّاء بعلبٍ جذابة ويُباع بأسعارٍ أضعاف السعر الذي يباع به السعر المُنتج من الدّول العربية أو الآسيوية.
أمّا بالنسبة لتغيير لون الحنّاء من الأحمر إلى الأسود فيمكن إضافة مادة نباتية إلى الحنّاء ليعطي لونًا أسود جميلاً مثل نبات الكتم والوسمة، وهُما يكثران في المناطق الباردة. وكان نبات الكتم والوسمة يُستخدمان من أزمنةٍ طويلةٍ كصبغةٍ لتسويد الشّعر حيث يوجد بهما صبغة سوداء. وقد بدأت بعض المصانع إنتاج مثل تلك الصّبغات، وهي طبيعية، ويمكنك تحضيرها بنفسك بأخذ الحنّاء وسحقه ثم سحق أحد النباتين المذكورين أعلاه ومزجهما جيّدًا واستعمالها كصبغةٍ سوداء.
قد يُضاف إلى أوراق الحنّاء المُجفّفة والمطحونة صبغة كيميائية تُعرَف بـ"بارافينلين دي أمين" بنسبٍ وكميةٍ مختلفةٍ تُعطي الألوان من الأصفر الذّهبي إلى اللّون الأحمر الداكن إلى اللّون الأسود الغامق، ويمكن إضافة أوراق نبات الأنديغو إلى أوراق الحنّاء المُجفّفة والمطحونة. والأنديغو هي مادة آمنة الاستخدام وهي تُصنع في المعامل، تُعطي اللّون الأزرق عند إضافة الماء عليها. وعند خلط أوراق الحنّاء المُجفّفة والمطحونة مع صبغة الأنديغو نحصل على صبغةٍ نباتيةٍ سوداء. وقد نضيف إليهما صبغة "إزاتين" لنحصل على صبغةٍ جديدةٍ آمنة الاستخدام، مؤلّفة من الحنّاء والأنديغو والإزاتين.
تُحضرعجينة الحنّاء بوضع الماء الدّافئ على مسحوق الحنّاء وتُخلط العجينة جيّدًا حتّى تصبح عجينة غليظة القوام؛ ثم تُترَك لمدّة ساعةٍ إلى ساعتين في إناءٍ زجاجيٍ. ويُؤخذ من هذه العجينة الكمّية المُراد استخدامها لتكون حديثة التّحضير عند الاستخدام. وتوضع هذه العجينة على الشّعر أو تُخضّب بها بشرة الجلد وتُترك هذه العجينة على الشّعر أو البشرة من ساعةٍ واحدةٍ إلى ساعتين لتعطي اللّون الأحمر الدّاكن. وكلّما زاد وقت ترك العجينة على الشّعر أو الجلد، كلّما زاد اللون الغامق أو الدّاكن.
وإذا أُضيف عصير اللّيمون أو الخل أو سوائل أخرى معروفة إلى عجينة الحنّاء، أعطت هذه العجينة لونًا داكنًا أو برونزيًا جذابًا. وتدفئة الماء المُضاف إلى العجينة مع وجود الرّطوبة يُعطي الحنّاء لونًا حسنًا جميلاً.
تُلفّ عجينة الحنّاء إذا وُضِعَت على الرّأس أو اللحية بفوطةٍ، وهي دافئة حتى تحتفظ العجينة برطوبتها وتُعطي اللّون المرغوب، ولا يجب التّعرض للتّيارات الهوائية الباردة، مثل المروحة أو المُكيّف، عند وضع عجينة الحنّاء على الرأس حتى لا تُسبّب هذه الصّبغة في إحداث أمراضٍ مثل الحمى.
تُستعمل الحنّاء في التجميل؛ فيخضّب بمعجون أوراقها الأصابع والأقدام والشّعر، للسّيدات والرّجال على السّواء، بالإضافة إلى استعمالها في أعمال الصّباغة. وتُستعمل عجينة الحنّة في علاج الصّداع بوضعها على الجبهة. وتُستعمل زهور الحنّة في صناعة العطور. والتّخضّب بالحنّاء يفيدُ في علاج تشقّق القدمين وعلاج الفطريات المُختلفة. وتُستعمل الحنّاء في علاج الأورام والقروح إذا عُجِنَت وضُمّدت بها الأورام. كما إنّ نبات الحنّاء يُستعمل غرغرةً لعلاج قروح الفم واللّثة واللّسان.
وقد ثبُت علميًا أنّ الحنّاء إذا وُضِعَت في الرّأس لمدّةً طويلةً، بعد تخمّرها، فإنّ المواد القابضة والمُطهّرة الموجودة بها تعمل على تنقية فروة الرّأس من الميكروبات والطّفيليّات ومن الإفرازات الزّائدة للدّهون. كما تُعد علاجًا نافعًا لقشر الشّعر والتهاب فروة الرّأس. ويُفضّل استعمال معجون الحنّاء بالخل أو اللّيمون، لأنّ مادة اللّوزون المُلوّنة لا تصبغ في الوسط القلوي.
وقيل إنّ الحنّاء علاجٌ جيّد لمرض الأكزيما
كان للحنّاء مكانتها المرموقة عند الأطبّاء المُسلمين. فقد ذكر ابن القيم أن "الحنّاء مُحلّل نافع من حرق النار؛ وإذا مُضِغَ نفع من قروح الفم والسّلاق العارض فيه ويبرئ من القلاع. والضّماد فيه ينفع من الأورام الحارّة المُلتهبة. وإذا ألزقت به الأظافر معجونًا حسّنها ونفّعها؛ وهو يُنبِتُ الشعر ويُقوّيه وينفع من النّفاطات والبثور العارضة في السّاقين وسائر البدن.
تُعتبر الحنّاء في البلاد العربية ومنطقة الشّرق الأوسط جزءًا من التّراث. وقَبل اعتماد الغرب لها مغذيةً للشّعر وملوّنة بمدّةٍ طويلةٍ، كانت تستعملها النّساء العربيات المُسنات منهنّ والشّابات، لتلوين أيديهن وأرجلـهن برسومٍ وأشكالٍ متـنوّعـةٍ بـسيطةٍ أو مُزخرفـةٍ، لتـكمـِّل زيـنة الـمـصاغ الذي كُنّ يـرتديـنه فـي الأعراس والمهرجانـات، أو عند ولادة طفـلٍ، أو أي عيـدٍ رسـميٍ.
. "الحنّـاء" تعني كلّ شيءٍ مضيء وفرح وملوّن وزاهٍ. وهي توضع أيضًا لاستقبال الزّوج لدى عـودتـه بعد طول غيابٍ.
............يتبع.............
التوقيع




التعديل الأخير تم بواسطة عزتي في حجابي ; 01-24-2011 الساعة 05:03 PM. سبب آخر: إضافة العنوان
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
 
 
 
 
قديم 09-24-2009, 06:27 PM   #9
عزتي في حجابي
مشرفة قسم الأشبال والزهرات وقاعة إجتماع الأعضاء الفاعلين
 
الصورة الرمزية عزتي في حجابي






 

 الحالة الآن

 عزتي في حجابي غير متواجد حالياً

افتراضي ........................................الحناء.... .................................

..ت..
..ا...
..ب..
..ع..

الإعجاز في النبات



الحناء الدواء السحري






الباحث فراس نور الحق
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن اليهود والنصارى لا يصبغون فخالفوهم) رواه البخاري ومسلم.
وعن أبي أمامة رضي الله عنه قال: خرج النبي صلى الله عليه وسلم على مشيخه من الأنصار بيض لحاهم فقال: (يا معشر الأنصار، حمروا وصفروا وخالفوا أهل الكتاب) رواه أحمد مسند حسن.
وعن أنس رضي الله عنه قال: (اختضب أبو بكر بالحناء والكتم(1) واختضب عمر بالحناء بحتاً أي صرفاً)رواه مسلم.



وعن أبي ذر رضي الله عنه أحن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (إن أحسن ما غيرتم به الشيب، الحناء والكتم) رواه الترمذي وقال حديث صحيح(2) .





عليّ بن أبي رافع، عن جدته سلمى خادم رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قالت(ما كان أحد يشتكي إلى رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم وَجعاً في رأسه إلا قال: "احتجم" ولا وجعاً في رجليه إلا قال: "اخضبهما") رواه داود(3).





وعنها أيضاً قالت: (كان لا يصيب النبي صلى الله عليه وسلم قرحة ولا شوكة إلا وضع عليها الحناء) رواه الترمذي بإسناد حسن(4).






وعن عثمان بن وهب قال: (دخلت على أم سلمة فأخرجت لنا شعراً من شعر النبي صلى الله عليه وسلم مخضوباً) رواه البخاري.



قال النووي: ومذهبنا استحباب خضاب الشيب للرجل والمرأة بصفرة أو حمرة، ويحرم خضابه بالسواد على الأصح، وقيل يكره كراهة تنزيه والمختار التحريم، ورخص فيه بعض العلماء للجهاد فقط.
نبتة الحناء Lawsonia Inermis:
شجيرة من الفصيلة الحنائية lythracees حولية أو معمرة تمكث حوالي 3 سنوات وقد تمتد إلى عشرة، مستديمة الخضرة، غزيرة التفريع، يصل طولها إلى 3 أمتار أوراقها خضراء بسيطة بيضاوية بطول 3-4 سم.
والموطن الرئيسي للحناء جنوب غربي آسيا، وتحتاج لبيئة حارة، لذا فهي تنمو بكثافة في البيئات الاستوائية لقارة أفريقيا. كما انتشرت زراعتها في بلدان حوض البحر ألبيض المتوسط وأهم البلدان المنتجة لها مصر والسودان والهند والصين(5).



صورة لأوراق نبات الحناء


لمحة تاريخية:
عرفت الحناء منذ القديم، فقد استعملها الفراعنة في أغراض شتى، إذ صنعوا من مسحوق أوراقها معجونة لتخضيب الأيدي وصباغة الشعر وعلاج الجروح، كما وجد كثير من المومياء الفرعونية مخضبة بالحناء، واتخذوا عطراً من أزهارها. ولها نوع من القدسية عند كثير من الشعوب الإسلامية إذ يستعملونها في التجميل بفضل صفاتها فتخضب بمعجونها الأيدي والأقدام والشعر، كما يفرشون بها القبور تحت موتاهم. وتستعمل في دباغة الجلود والصوف ويمتاز صبغها بالنبات.



استعمل الفراعنة الحناء من مسحوق أوراقها لتخضيب الأيدي وصباغة الشعر وعلاج الجروح

وينحصر استعمالها في أوربا وأمريكا في صباغة الشعر، إذ أنها لا تضر به فضلاً عن تقويتها لجلد الفروة وهذا مهم جداً لأن صباغات الشعر الكيماوية كثيراً ما تؤدي إلى أمراض التهابية وتحسسية عديدة وأعراض انسمامية أحياناً كما تتجه الأنظار إليها في الوقت الحاضر لاستعمالها في صناعة المواد الملونة لسهولة لاستخراج العنصر الملون فيها، وتمتاز بألوانها الجميلة ذات المقاومة الأكيدة لعوامل التلف.
التركيب الكيماوي:
يستعمل من الحناء أوراقها وأزهارها. حيث تحتوي الأوراق على غليوزيدات مختلفة أهمها اللاوزون (Lawsone)وجزئيها الكيماوي من نوع 2- هيدروكسي 1-4 نفتوكينون، وهي المادة المسؤولة عن التأثير البيولوجي الطبي وعن الصبغة واللون ألسود، كما تحتوي على مواد راتنجية Resineوتانينات تعرف بـ حناتانين Hennatanninأما ألأزهار فتحتوي على زيت طيار له رائحة زكية وقوية ويعتبر أهم مكوناته مادة الفاوبيتا إيونون (A,B,lonone)من(6).
استعمالاتها الطبية:
كان للحناء مكانتها المرموقة عند أطبائنا المسلمين فقد ذكر ابن القيم أن: (الحناء محلل نافع من حرق النار، وإذا مضغ نفع من قروح الفم والسلاق العارض فيه ويبرئ من القلاع والضماد به ينفع من الأورام الحارة الملتهبة وإذا ألزقت به الأظافر معجوناً حسنها ونفعها، وهو ينبت الشعر ويقويه وينفع من النفاطات والبثور العارضة في الساقين وسائر البدن).
أما الموفق البغدادي فيقول: (لون الحناء ناري محبوب يهيج قوى المحبة وفي رائحته عطرية وقد كان يخضب به معظم السلف) ويؤكد البغدادي (أن الحناء ينفع في قروح الفم والقلاع وفي الأورام الحارة ويسكن ألمها. ماؤها مطبوخاً ينفع من حروق النار وخضابها ينفع في تعفن الأظافر،وإذا خضب به المجدور في ابتدائه لم يقرب الجدري عينيه).
أما ابن سينا فيقول: (الحناء فيه قبض وتحليل وتجفيف بلا أذى) ويستعمل في الطب الشعبي كقابض وفي التئام الجروح والحروق، وغسول للعيون ومعالجة البرص والرثية. وذكر داود في تذكرته أن للحناء فوائد البول وتفتيت الحصى وإسقاط الأجنة. كما ذكر أن تخضيب الجلد بها يلون البول مما يدل على قابلية امتصاصها من الجلد.
وفي الطب الحديث:
في دراسة هامة أعدها الدكتور مالك زاده أستاذ الميكروبات والجراثيم في جامعة طهران، تناول فيها تأثير نبات الحناء على البكتريا والجراثيم فكان لها نتائج ممتازة في القضاء على أنواع متعددة من الجراثيم والميكروبات ولقد تم نشرت بعض الموقع الأمريكية هذه الدراسة الهامة لمزيد من الإطلاع أضغط هنا.
ولقد ورد في موقع PLANT CULTURESو(7)ما يلي " كشفت بعض الدراسات العلمية الحديثة أن للحناء تأثير على جسم الإنسان بإبطاء معدل نبضات القلب، وخفض ضغط الدم وتخفيف التشنجات العضلات وتخفيف آلام الحمى، حيث يمكن اعتباره كمسكن(8)، حيث أستخلص العلماء منه مضادات للبكتريا والفطريات والجراثيم والتي أخذت من أوراق نبات الحناء الكاملة كما أن مطحون هذه الأوراق يمكن أن يعالج بعض الأمراض المعوية .
حيث سجلت براءة اختراع في بريطانيا لمستحضر طبي مضاد للبكتريا مستخلص من الحناء.
الدراسة المخبرية للحناء أثبتت وجود مركبان هما : (lawsone) و(isoplumbagin) لهما تأثير فعال في القضاء على السرطان" (9).
أما الدكتور حسين الرشيدي (10) الطبيبوالباحث في الجراثيم والميكروبات في الجامعات الأمريكية فيعرض خلاصة تجاربه على الحناء في دراسة نشرها على الإنترنت يقول فيها : ( نبات الحناء هو نبات مشهور في عند المسلمين والعرب، والذي ينموا في نطاق واسع في الهند والسودان، والذي يستعمل بشكل رئيسي للأغراض التجميلة والشكلية.
قبل عدة سنوات بدأت باستعمال الحناء في العلاج الطبي بعدما قرأت الحديث النبوي (كان لا يصيب النبي صلى الله عليه وسلم قرحة ولا شوكة إلا وضع عليها الحناء) والذي أخرجه الترمذي.
وبعد عدة سنوات من التجارب أصبحت أسميه بالنبات السحري وسوف أوضح ذلك في النقاط التالية:
له تأثير شفائي كبير فهو يحتوي على عدد من المواد العلاجية الهامة مثل Tanninوأصماغ أخرى مفيدة له تأثير هام في القضاء على الميكروبات والفيروسات .
استعمالات الحناء :
1.في علاج الحروق:
عندما توضع الحناء على الحروق من الدرجة الأولى والثانية تعطي نتائج جيدة في العلاج .
كما أنها تقلل من الآلام الناتجة عن الحروق.
تقلل من فقدان منطقة الجلد المحترقة للسوائل وهذا مهم إن كانت منطقة الحرق كبيرة .
لها تأثير ضد الميكروبات لذلك يقلل من العدوى.
يلتصق بمكان المجلد المصاب بالحروق حتى يشفى بشكل كامل
سهل الإضافة إلى المكان المحترق سواء كان بشكل معجون أو بشكل مطحون.
2.التئام الجروح :
للحناء أثر في التئام الجروح وخاصة القروح المزمنة والأكزما ولقد استعملته في علاج التقرحات التي تصيب القدم ولقد ثبت أن له تأثير فعال جداً (11).
أما العامل الذي يسبب الشفاء لم يعرف بعد ولكن أعتقد أن له تأثير مغزلي للجرح وخصائصه المضادة للمكروبات فالجروح تحتاج إلى مضادات حيوية عادة .
3.إيقاف النزف:
حيث قمت باستعماله للإيقاف نزف مقدمة الأنف وذلك بلصق مطحون الحناء على مكان النزف، حيث يحزم الملصوق على مكان النزف، مم يؤدي إلى توقف النزف خلال ثواني بطريقة سحرية .
كذلك إيقاف نزف الأنف الخلفي: حيث يمكن ذلك بأن يطلب من المريض شم مسحوق الحناء عبر المنخرين يجعله يصل إلى داخل الأنف أو المنخر الخلفي وهذا المسحوق سوف يلتصق المنطقة النازفة ويقوم بإيقاف النزف، أما التأثيرات الجانبية للحناء هي جعل المريض يعطس قليلاً .
كما أن للحناء تأثير مضاد للنزف يمكن استعماله في أماكن أخرى مثل إيقافنزف قرحة الإثني عشر.
4.تأثير مضاد للفيروسات :
للحناء تأثير مضاد للفيروسات ويظهر واضحاً من خلال نتائجه في العلاج:
علاج الثآليل:
حيث قمت بعلاج العديد من الثآليل التي قاومت العلاج ب(cryo)هو سائل نتروجين فأثبت الحناء فعالية عالية في العلاج، مثل حالة ثالولة عملاقة بحجم (1.5×1.5)سم2 على إبهام طفل والتي كانت تقاوم جميع أشكال العلاج، وقبل الخيار الجراحي حاولنا علاجه بالحناء حيث بدأ الاختفاء خلال أيام وخلال عدة أسابيع تم اختافئها بشكل كامل، وهناك حالة ممرضة عانت من ثالولة على إصبعها لمدة سنتين والتي قاومت العلاج بالنتروجين السائل نحن طلبنا منها استعمال الحناء وتم علاجها.
كما توصلنا إلى أن الحناء مفيدة جداً في علاج الثآليل المتعددة. حيث يتم إلصاق معجون الحناء على الثآليل.
كما يمكن استعمال الحناء لمعالجة مرض الإيدز وهو رخيص وليس له أعراض جانبية .
الاستعمالات الأخرى للحناء :
يمكن استعمال الحناء في الطب الوقائي وخصوصاً لحِماية أقدامِ المرضى السُكّريةِ، أنا حاليا أنصح
مرضاي المصابين بالسكري إلى استعمال الحنّاءِ على الأقل مرة كل شهر لأنه:
"يُساعدُهم في شَفَاء التشققات والجروح في القدمِ ويُحسّنُ شكل الجلدَ، الذي يَبْدو أصح وأنعم.
طبعاً هو يحتاج لوقت حتى تظهر نتائجه بشكل واضح.
كما يمكن استعمال الحناء لعلاج:
1 - ألم الظهر
2 - التهاب القولون التقرّحيِ من خلال جعله في حقنة شرجية .
3 – وعلاج نزف قرحة الإثني عشري.
هذه نتائج تجاربنا في استعمال الحناء خلال السَنَوات الستّ الماضية ) أهـ .
تأمل معي :
من علم النبي صلى الله عليه وسلم فوائد الحناء الطبية في علاج الجروح والقروح وعلمه استعماله في خضاب الشعر، لو كان يقرأ ويكتب لقلنا قرأها عن الحضارات السابقة ولكنه كان أمياً لا يقرأ ولا يكتب قال الله تعالى : (وَمَا كُنتَ تَتْلُو مِن قَبْلِهِ مِن كِتَابٍ وَلَا تَخُطُّهُ بِيَمِينِكَ إِذًا لَّارْتَابَ الْمُبْطِلُونَ {48} بَلْ هُوَآيَاتٌ بَيِّنَاتٌ فِي صُدُورِ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَمَا يَجْحَدُ بِآيَاتِنَا إِلَّا الظَّالِمُونَ).
المراجع
1ـ ابن القيم الجوزية عن كتابه (الطب النبوي).
2ـ الإمام النووي عن كتابه (شرح صحيح مسلم)
3ـ ابن الأثير الجزري عن كتابه (جامع الأصول في أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم ).
4ـ محمود ناظم النسيمي عن كتابه (الطب النبوي والعلم الحديث) ج3ـ 1991.
5ـ شكري إبراهيم سعد عن كتابه (نباتات العقاقير والتوابل) القاهرة: 1977.
6 ـ كتاب من روائع الطب الإسلامي بقلم الدكتور محمد نزار الدقر
[1] الكتم نبات من اليمن يصبغ بلون أسود إلى الحمرة.
[2] ورواه أيضاً أصحاب السنن وقال الأرناؤوط حديث حسن.
[3] ورواه أيضاًَ البخاري في تاريخه وقال الأرناؤوط حديث حسن
[4] ورواه أبو داود وابن ماجة وقال الهيثمي رجاله ثقات.
[5] كتاب روائع الطب الإسلام الدكتور محمد نزار الدقر
[6] كتاب روائع الطب الإسلام الدكتور محمد نزار الدقر

































جميع حقوق الموقع محفوظة
لموسوعة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة
التوقيع




التعديل الأخير تم بواسطة عزتي في حجابي ; 01-24-2011 الساعة 05:05 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
 
 
 
 
قديم 09-24-2009, 06:54 PM   #10
عزتي في حجابي
مشرفة قسم الأشبال والزهرات وقاعة إجتماع الأعضاء الفاعلين
 
الصورة الرمزية عزتي في حجابي






 

 الحالة الآن

 عزتي في حجابي غير متواجد حالياً

افتراضي """""""""""""""""""الحناء""""""""""""""""""""" &am

..ت....
..ا.....
..ب...
..ع....
ما هو الحناء ؟

يستخرج الحناء من شجرة الحناء ,و هي شجرة تشبه شجرة الرمان، و يصل طولها إلى (3) أمتار ،مستديمة الخضرة ، لها أوراق بيضاء بطول(3ـ 4) سم ، تجمع

هذه الأوراق ، و تجفف ، و تطحن،و تباع كمسحوق . تنتشر زراعة شجرة الحناء في المناطق الحارة ،و خاصة في مصر و الجزيرة
العربية و الهند .

والجزء المستعمل من نبات الحناء عادة الازهار والأوراق والأغصان والبراعم الحديثة النمو .





استعمالات الحناء


الحناء لا يستعمل طبيافي أوروباوأمريكا الشمالية, ولكن في الطب الشعبي أو الطب التقليدي يستعمل الحناء خارجيا في غسولات الوجه والشعر , والحناءيستخدم كصبغة منذ آلاف السنين , حيث إن التقاليدوالعادات وأغلب مجتمعات افريقياوجنوب وشرق آسيا وكذلك في الدول العربية والإسلامية للتزيين وللظهور بالمظهر الحسن والجميل يوضع الحناء كصبغة للشعر والأظافر والأقدام وراحةالأيدي وظهورها.


وانتشر استعمال واستخدام الحناءلصبغ الشعر والنقش به على الأيدي والأرجل في السنين

الأخيرة في أوروبا وأمريكا

الشمالية مما جعل الشركات

الأمريكية والأوروبية لصناعة

مستحضرات التجميل تتنافس

لإنتاج العديد من مركبات التجميل التي يدخل في صناعتها أوراق الحناء وكذلك وجود العديد من صبغات الحناء للشعر وذات الألوان المختلفة من اللون الاشقر حتى اللون الاسود او الداكن, ويغلف

الحناء بعلب جذابة ويباع باسعار اضعاف السعر الذي يباع به السعرالمنتج من الدول العربية او الآسيوية.





اما بالنسبة لتغيير لون الحناء من الأحمر إلى الاسود فيمكن اضافةمادة نباتية إلى الحناء ليعطي لونااسود جميلا مثل نبات الكتم والوسمة وهما يكثران في المناطق الباردة من المملكة وكان نبات الكتم والوسمة يستخدمان من ازمنة طويلة كصبغة لتسويدالشعر حيث يوجد بهما صبغة سوداء وقد بدأت بعض المصانع انتاج مثل تلك الصبغات وهي طبيعية ويمكنك تحضيرها بنفسك باخذ الحناء وسحقه ثم سحق احدالنباتين المذكورين اعلاه ومزجهماجيدا واستعمالها كصبغة سوداء.




هناك معتقدات يعتقدها الناس عن الحناء وبعض هذه المعتقدات

صحيحة والبعض الأخر غير صحيح





أولا:المعتقدات الصحيحة:

1-- الحناء غذاء للبدن والروح معا.

2- إن أغلب من يكثر استعمال

الحناء تجده حليما عطوفا.

3- يفضل عدم الجلوس عند من

شجر الحنة ليلا .. لأنه مأوى للجن

وغالبا ما تكون أنثى.


ثانيا: معتقدات غير صحيحة:


1-يعتقد بأن الشلل الذي يحدث

لمن وضع الحناء للرأس كخضاب

هو من عمل الجن .. والصحيح .. بأن


الشخص يجب أن يأخذ حذره عندما

يضع الحناء للرأس .. فلا يضعه

على الرأس البارد ولا يعرض نفسه للهواء والجو البارد.

2-- دفن حفنة من مسحوق ورق

الحنة في الأرض الزراعية تزيد من خصوبة الأرض كلها حتى وإن كان مساحتها بمساحة ملعب كرة


القدم.


3- عمل قلادة من ورق الحناء

يجلب الحظ للبنت (للزواج) ..


وتلبسه حتى يجف




ان استخدام المرأة العربية

والاسلامية للحناء يأتي في عدة

اوجه مثل تساقط الشعر,وجفاف


الجلد، وتلوين الثياب والمنتجات،وصناعة شتى الادوية،كما يستخرج من ازهارها وزيتها مادة جوهرية لصناعة بعض العطور.

و من المعروف لدينا بأننا نستخدم من نبتة الحنه أو الحناء مسحوق الأوراق والزهور بالإضافة للجذور.




وقد تفنن الكثير من الناس في


كيفية تحضيرها بما يتناسب أذواقهم الخليجية أو العربية أو حتى الغربية.




وقد ثبت علمياً أن الحناء إذا وضعت فى الرأس لمدة طويلة بعد

تخمرها فإن المواد القابضة

والمطهرة الموجودة بها تعمل على تنقية

فروة الرأس من الميكروبات

والطفيليات، ومن الإفرازات الزائدةللدهون، كما تعد علاجا نافعا لقشر الشعر والتهاب فروة الرأس.




وتستعمل عجينة الحنة في علاج

الصداع (الصداع الناتج من ارتفاع حرارة الرأس) بوضعها على الجبهة،والتخضب بالحناء يفيد في علاج تشقق القدمين وعلاج الفطريات المختلفة




تحضير الحناء


تحضر عجينة الحناء بوضع الماء

الدافئ على مسحوق الحناء

ويخلط جيدا حتى يكون عجينة

غليظة القوام تترك لمدة ساعة

الى ساعتين في اناء زجاجي

ويحضر من هذه العجينة بقدر

الكمية المراداستخدامه أي تكون حديثةالتحضيرعندالاستخدام

وتوضع هذه العجينة على الشعراو تخضب بها بشرة الجلد حسب الرغبة والطلب وتترك هذه

العجينة على الشعر او البشرةمن ساعة واحدة الى ساعتين لتعطي اللون الاحمر الداكن ,وكلما زاد وقت ترك العجينة لحد ماعلى الشعر او الجلد كلما زاداللون الغامق او الداكن.



واذا اضيف عصير الليمون او الخل او الشاهي او سوائل اخرى معروفة الى عجينة الحناء الحناءاعطت هذه العجينة لون داكن او برونزي جذاب وتدفئة الماءالمضاف الى العجينة مع وجودالرطوبة يعطي الحناء لونا حسناجذابا.





الخلطة المميزة للحناء السوداءفي اليد



بالنسبة الى الخلطة هناك عطر

يسمى «محلبية» موجود لدى

العطارين ونضعه على اليد قبل البدء في نقش الحناء،

وبعض «النقاشات او الحنانات»

يخلطن مع الحناء انواعا من

المشروبات مثل الشاي والقهوة


والبيبسي، بدلا من الماء (لأنها


قابضة للصبغة)،كما تستعمل معها بودرة «الامونيا» ومادة «النشاء» لاعطاءنتيجة اسرع لاظهار لون الحناء في وقت بسيط.

وهناك نوع آخر من الحناء يسمى«حناء بالبخور» ويحتوي

البخور فيه على ورق النخيل، اوالطلح، او العود، وهذه من اغلى انواع الحناثمنا،واكثرها بقاء في الجسم.

-في النقش ضعي قليلا من

الديتول تمسك الحناء ويصبح لونهاغامق.


-تعجن الحناء بلومي أسود .. تغلي .اللومي الأسود في ماء .. ويأخذالماء وتعجن فيه الحناء .



-يوجد حناء جاهزة عند العطارين اسمها أبو ساعة .. تضعينة ساعةويظهر اللون غامق جدا .



-حتى تميل الحناء إلى العنابي

الغامق أو الأسود بعد عجن الحناءضعي عليها قليلا من البنزين



اخلطي الحناء في العجن مع ماء

الشاي المغلي .

-اعجني الحناء مع خمس ملاعق

من الخل وتظهر لك اللون

الجميل .


-اعجني الحناء مع الشاي المحلى

أي المضاف له السكر وبعض من

بودرة القرنفل.

-يوجد مرهم عند العطارين

تستطعين دهن المناطق التي

ترغبين فيها لوضع الحناء وهذا

المرهم يعطيك لون حقيقي للحناء.

ضعي قشر الرمان المجفف في

الماء وتغليه جيدا ثم نعجن الحنه بماء قشر الرمان


هناك طرق لرسم الحناء والتزين بها على جلد اليدين أو القدمين :





- وضعها في كيس مثقوب ثقب

رفيع جداً، ثم استخدامه في رسم

الزخارف اللطيفة على الجلد

بالحناء.


- رسم الشكل المراد على ورق

رفيع جداً، ثم تفريغ الرسم بدقةمن الورق ثم وضع الورق على الجلد وملء الفراغات بالحناء في مكان الرسم

المفرغ بالورقة على الجلد

وتجدينها جاهزة بالاسواق


- او استخدام الطريقة القديمه

وهي وضع بعض الحناء في راحة

اليد ثم القبض عليه بالأصابع

لزيادة اللون وثباته

- بعدما تجف الحناء على الجلد

يمكن دلك الجلد باستخدام قطعة

من القطن مبللة بالزيت المخلوط بعصير الليمون، ودلك الجلد بها بخفة

وبحركة دائرية، ثم بعد ذلك يمكن لف القدمين واليدين بالقطن وارتداء شراب قطني.




- تترك القدمان حتى الليل.


حاولي ألا يصل الماء إلى مكان

الرسم بغزارة مدة يوم إن أمكن


وسلامة تسلمكم
شو رأيكم
أسفة كتييييييييييييييييييييير على التأخيييييييير الطويل
إن شاء الله يرضيكم
التوقيع




التعديل الأخير تم بواسطة عزتي في حجابي ; 01-24-2011 الساعة 05:15 PM.
    رد مع اقتباس مشاركة محذوفة
 
 
رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسامة منير و أنا والنجوم وهواك الامة الفقيرة المنتدى العام 6 07-31-2009 02:36 AM


الساعة الآن 03:02 PM.

 

 

الموقع - المدونة - المدونة الإنجليزية مقياس معرفة الرسول - الرئيسية - المنتدى العام  - لنتحدى الإعاقة - الشعر والمشاعر -  القسم الأدبي العام - قسم المناسبات الإسلامية ومشاريعها - قسم الكتب القيمة - قسم البرامج القيمة- كان خلقه القرآن - قاعة اجتماع الأعضاء الفاعلين - الترحيب والتهاني وأخبار المنتدى - رمضانيات شجون وآمال- الحج أشهر معلومات - تلاوات صوتية ندية-العقيدة الصحيحة وما يضادها- الأحاديث الصحيحة وشروحها - تيسير مصطلح الحديث - السيرة النبوية الطاهرة الزكية - الإعجاز في الحديث النبوي الشريف - قسم الأحاديث الضعيفة والروايات المكذوبة - ركن محبات الحبيب صلى الله عليه وسلم  - مشاريع نسوية - مطبخ الأخوات والشؤون المنزلية - الأشبال والزهرات ،ملتقى الأطفال - ألعابنا الشعبية  - هيا نسمع أجمل النشيد - kids forum - Doctor Apple -stories before sleep - A.B.C - Main Forum- معرض الفن الإسلامي - قسم الإنتاج الصوتي والأناشيد - قسم التصوير المعبر - قسم الفلاش الدعوي - قسم الرسم والتصميم - مجالس أهل القرآن - مغازي الحبيب صلى الله عليه وسلم - خميس الأطفال - الإذاعة - دليل المواقع الإسلامية - وشاح سير أمهات المؤمنين - تواقيع -رسائل جوال sms - المدونة الفرنسية - الصحابة الكرام - طلب العلم الشرعي - المجلة - الرحيق المختوم- قوقيل أطفال- الأربعين النووية - مقياس 2 3 4 - حديث 24 ساعة - القرآن الكريم برواية ورش -المتون العلمية- قناة السنة السعودية مباشر - مكتبة رمضان-hadeeth 24 hour Chaîne française  - xml خريطة الموقع - أسباب ورود الحديث - سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم للأطفال - زاد المعاد-رياض الصالحين

www.4muhammed.org www.4muhammed.com www.4muhammed.net

www.لأجلك.com


Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2014, TranZ By Almuhajir
معا لنصرة رسول الله عليه الصلاة والسلام . شبكة لأجلك محمد صلى الله عليه الحقوق متاحة لجميع المسلمين بشرط ذكر منتدى لأجلك محمد صلى الله عليه وسلم

ستجد لدينا كل ما  يتعلق  ب لأجلك - محمد - الرسول  - النصرة - محمد رسول الله - إلا رسول الله - سيرة رسول الله - نشيد رسول الله -يا رسول الله نحري دون نحرك - محمد صلى الله عليه وسلم - الرسول محمد - سيدنا وحبيبنا محمد - حياة الرسول محمد - خاتم الأنبياء - موقع محمد صلى الله عليه وسلم -الحبيب عليه السلام- اعجاز النبوة - أشرف الخلق - نصرة نبينا محمد - الإعجاز النبوي - نبي الإسلام - نبي الرحمة - نبي الملحمة - خاتم المرسلين - أعظم انسان - الصلاة على النبي - معجزات الرسول - المصطفى المختار - النبي  أحمد - اعرف نبيك - سنن - حديثه عليه السلام - سنته - الحديث - السنة - أزواج الرسول - سنة مهجورة- أمهات المؤمنين -أم المؤمنين-خديجة- الغزوات  - الصحابة الكرام رضي الله عنهم - أصول التخريج -الأحاديث الصحيحة - الضعيفة والموضوعة - شرح حديث - اسناده -اسانيد - عائشة - رضي الله عنها

مواقع صديقة :

الألوكة أنصار آل البيت مقياس موقع الإسلام نصرة رسول الله مزمار آل داوود الرحمة المهداه مدونة الإعجاز في السنة النبوية مجلة ملف محمد نبي الله
استمع للقرآن نبي الرحمة الإذاعة قدوتي أعظم إنسان عذرا رسول الله محمد رسول الله نبي الإسلام اللجنة العالمية لنصرة خاتم الأنبياء الفرنسية نبي الرحمة